الاثنين، 17 يناير، 2011

بغداد لن ننساك



هذه القصيدة أهداء الى الأستاذ أمير الساعدي .. ولدي الحبيب وقرة عيني ونبراس فكري  ...هذه قصيدة لن أنساك أهديها لك...دمت لي يا ولدي الغالي
الشاعر والاديب موسى مظهر الشاوي.

بغداد لن ننساك
ما دام النبض في العرق باقي
فمن لنا في القلب يا درة الكون سواك
فأنتِ كالحناء مجبولة بدماء العراقي
فأن مات فيك أحدنا اليوم
فستلد نجيباتك ساعة التشييع
ألف ألف عراقي

أن الأرض غاضبة و السماء باكية
و النائحات صمتهن شجن ذو أحتراق
ودع عنك لومي يا لائمي
فلن يثيب اللوم شيئا من حسرتي و أشتياقي
فأني على العهد باق
ما دمت حيا أشم نسيمك الراقي
أن جفت مياه دجلة و فراتي
فأن دمائنا ستروي كل الجفون و المآقي
و سوف تصرخ جراح كل نجيب عراقي
أن العراق روحي و بغداد هي ترياقي
و أنظروا يوم تدور رحاها و تشرق شمسها في الآفاق
سترون خيلها في السماء جاريات
و صهيلها مع الريح في أستباق
بغداد أبنائك للشهادة خلقوا
بأمر الواحد الأحد الخلاق
و سيشعلون ساحات الوغى
بنار العروبة التي لن تبقي و لا تذر
من هشيم زناتها و البغايا البواقي
و ساعتها سيصرخ الكون هذي درتي
وكل المدائن أهدابها
وهي نور المدارات في الأحداق
يا بغدادي........

ليست هناك تعليقات: